مركز الأبحاث الباڤاري للخطابات بين الأديان

تأسس مركز الأبحاث الباڤاري للخطابات بين الأديان (BaFID) في جامعة إرلانغن نورنبرغ في أكتوبر 2020، بتمويل من حكومة ولاية باڤاريا، ليشغل مكان وحدة الأبحاث المفاهيم الأساسية في الخطابات بين الأديان (KCID) .

المدير المؤسِّس للمركز هو البروفسور د. جورج تامر، ويتكون الفريق الجديد للمركز من باحثين وباحثات في مجالات الدراسات اليهودية واللاهوت المسيحي والدراسات الإسلامية، إضافة إلى مسؤولة عن الإعلام والعلاقات العامة ومنسّقة إدارية.

الهدف الأساسي للمركز هو دراسة المضامين الأساسية والمفهومات المركزية في الأديان التوحيدية اليهودية والمسيحية والإسلام، من حيث علاقتها ببعضها البعض ومع مراعاة سياقاتها الفكرية، وأثرها الخطابي.

إضافة إلى الهدف البحثي الأساسي يهتم المركز بالجانب الاجتماعي، وذلك بنقل المعرفة المكتسبة بشكل فعال إلى المجتمع من أجل تعزيز التفاهم المتبادل بين الأديان والمذاهب، وتعزيز التماسك الاجتماعي، فيسهم المركز بذلك في التعايش السلمي والاعتراف المتبادل بين الناس،على اختلاف أديانهم.

 

 

تشكّل الأبحاث حول التبادل بين الأديان والارتقاء بهذا التبادل أمرًا متزايد الأهمية، في ظل العنف الدينيّ والإرهاب ومعاداة السامية والإسلام، وكذلك إزاء التوافد المطّرد للاجئين المسلمين الى أوروبا.والارتقاء بهذا التبادل هو ما يهدف إليه مركز الأبحاث الباڤاريللخطابات بين الأديان، ومقرّه جامعة فريدريش ألكس...